تتغير أسواق العملات بسرعة وسلاسة تتطلبان خبرة مؤكدة لإدارة المخاطر بأفضل الآليات والاستراتيجيات.

تمتاز مجموعة Argentex بفريق مميز من خبراء السوق، بدءاً من فريقها التنفيذي إلى هيئتها الاستشارية، الذين يحرصون معاً على توفير ميزة تنافسية فريدة للعملاء ضمن خدمات مصصمة تصميماً ممتازاً لتلبية متطلباتهم.

رئيس مجلس إدارة المجموعة

مارك جونسون

بدء مارك مسيرته المهنية في مجال تمويل الشركات في مصرف باركليز ميرشانت بنك ومصرف باركليز دي تسويت فِد، ثم أصبح الرئيس التنفيذي لمجموعة ريفرسايد - وهي من الشركات الرائدة في مجال الترفيه في المملكة المتحدة - وأشرف على نجاح بيعها مقابل 61 مليون جنهياً استرلينياً في عام 1997.

وهو حالياً عضو في مجلس إدارة مؤسسة ريفركريست كابيتال إل إل بي، وريفر & ميركنتيل بي ال سي، وشركة باسيفيك ويورك المحدودة وشركة ريفر & ويلث مانجمنت المحدودة. ومارك هو الرئيس التنفيذي لشركة باسيفيك للاستثمارات، التي شارك في تأسيسها السير جون بيكويث في عام 1993.

الرئيس التنفيذي للمجموعة

كارل جاني

بعد أن عمل كارل وسيطاً للأسهم في حي السيتي، شغل منصب رئيس مكتب لواحدة من أسرع شركات وساطة صرف العملات الأجنبية نمواً في المملكة المتحدة.

وأصبح كبير المتداولين فيها، حيث كان مسؤولاً بصفته الشخصية عن مليارات الجنيهات الاسترلينية في معدل دوران النقد الأجنبي سنوياً. واستفاد من نصائح كارل ومشوراته عددٌ من أفضل الأسماء المعروفة في تجارة التجزئة والأعمال الخيرية وقطاعات الأسهم الخاصة.

مدير عام المجموعة

هاري آدامز

بدأ هاري مسيرته المهنية متداولاً في أسهم الملكية لدى شركة تداول للعقود الآجلة في لندن، متخصصة في أسواق الدخل الثابت.

وترقى فيها حتى أصبح كبير المتداولين في أكبر شركات توفير العملة غير المصرفية، والتي كانت في تلك الفترة واحدة من وسطاء العملات الأجنبية التجارية الرائدة في المملكة المتحدة.

مدير المبيعات

أندرو ايغان

تخرج أندرو في قسم الهندسة بجامعة ليدز. وبعد أن حصل على مؤهلات هيئة الخدمات المالية، أصبح وسيطاً في أسواق الأسهم في المملكة المتحدة.

وواصل مسيرته حتى أصبح مدير قاعة التداول في شركة لتجارة الأسهم بحي السيتي، قبل أن ينتقل إلى أسواق العملات، حيث أدار فريق المبيعات في إحدى شركات وساطة العملات الأجنبية الأعلى ربحية في لندن.

Sam Williams

الرئيس التنفيذي للعمليات

سام ويليامز

في البداية، حصل سام على شهادة محاسب قانوني لدى واحدة من أكبر 10 مجموعات تعمل في مجال المحاسبة العالمية.

وتولى سام لعدة سنوات مسؤولية التدقيق وتقديم المشورة لشركات الخدمات المالية، وتخصص في أموال العملاء وامتثال كفاية رأس المال لعدد من شركات السمسرة والتداول وإدارة الاستثمار.

المجلس الاستشاري

الفارس، ديغبي، جونز لورد برمنغام.

تخرج اللورد جونز من كلية لندن الجامعية، وقضى 20 عاماً مع مؤسسة إدج وإليسون للمحاماة وتدرج من كاتب متدرب إلى شريك كبير.

وكان المدير العام لاتحاد الصناعة البريطانية لستة أعوام ونصف، ومنح وسام الفروسية لخدماته في مجال الأعمال التجارية والعمل الخيري في عام 2005. وبعد أن ترك اتحاد الصناعة البريطانية في عام 2006 قضى 12 شهراً كمستشار لشركة ديلويت وباركليز كابيتال، فضلاً عن كونه مبعوث مهارات المملكة المتحدة. وعُين اللورد جونز وزيرَ الدولة لشؤون التجارة والاستثمار في المملكة المتحدة، ليصبح نبيلاً لا يورَّث لقبه لكنه لم يلتحق بحزب الحكومة. اللورد جونز عضو مستقل نشط في مجلس اللوردات ويشغل منصب رئيس المجلس الاستشاري للأعمال الدولية في شركة الخطوط الجوية البريطانية، ورئيس مجلس إدارة شركة ترايامف موتورسايكلز المحدودة، ورئيس مجلس إدارة شركة غروف للصناعات المحدودة، وكبير مستشاري شركة إتش إس بي سي، وكبير مستشاري بابكوك انترناشيونال جروب ش.ع.م، وهو سفير شركات لشركة جاغوار للسيارات و جيه سي بي.

القائد السير جون بيكويث

يتمتع السير جون بسجل حافل في إدارة الأصول يمتد لقرابة 40 عاماً، نجح خلالها بالتعاون مع الشركات التي أسسها في إدارة أكثر من 20 مليار دولار وتطوير أكثر من 60 مليون قدم مربع من العقارات.

أُدرجت شركته الأصلية، لندن وادنبره ترست بي إل سي في بورصة لندن عام 1983 وبيعت بمبلغ 510 مليون جنيه استرليني في عام 1990. ومنذ ذلك الحين أنشأ السير جون عدداً من الشركات التي حققت نجاحاً كبيراً في إدارة الأموال عبر عديد من فئات الأصول بما في ذلك (مع خضوع أصول الذروة للإدارة) تمز ريفر كابيتال ونيفسكي كابيتال (12.8 مليار دولار)، ولايون ترست لإدارة الأصول (8.4 مليار دولار)، وريفر ومركنتايل (2.7 مليار دولار)، وبورتفوليو القابضة المحدودة (242 مليون دولار)، ويوروبا كابيتال (2.2 مليار دولار)، وألفا ريال كابيتال (800 مليون دولار). وأسس السير جون الاتحاد الرياضي للشباب في عام 1994، ومنح رتبة قائد (CBE) في عام 1996 ومنح وسام الفروسية عام 2002 تقديراً لما قدمه للشباب في مجال الرياضة.

جوني ماكسويل

يتمتع جوني بخبرة 30 عاماً في مجال الأسهم الخاصة كمستشار وعلى مستوى كبار أعضاء مجالس الإدارات، وقد شغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة ستاندرد لايف انفستمنتس (الأسهم الخاصة) المحدودة، ثم الرئيس التنفيذي لشركة اليانز بارتنرز للأسهم الخاصة ذ.م.م، والرئيس العالمي لصندوق صناديق اليانز للأسهم الخاصة، ورئيس مجلس إدارة شركة APEP Inc.، وعضواً في مجلس AGF الرقابي للأسهم الخاصة في فرنسا.

حصل جوني على درجة بكالوريوس وماجستير إدارة الأعمال، وهو أيضاً زميل المعهد المعتمد للأوراق المالية والاستثمار. وهو رئيس اتحاد موير ماكسويل ترست الذي أسسه في عام 2003.